العمدة يقدم مشروع الهاندمان

العمدة يقدم مشروع  الهاندمان

العمدة يقدم مشروع

الهاندمان

الهاندى مان فكرة جديدة يقدمها لكم العمدة بغرض توفير فرص عمل وحل كثير من المشكلات التى تواجهنا فى المنازل.. أي خطأ يحدث في أي مرافق  

( المكتب / مستشفيات / فنادق /  المنزل ) وغيرها

فكرة المشروع

بعض المشكلات قد يكون حلها سهل لكن مع الإهمال بسبب مشاغل الحياة قد يؤدى إلى تفاقمها مما يكلف الكثير من الوقت والمال

وهذا مانحاول حله من خلال فكرة (الهاند مان )  وهو الشخص القادر على حل تلك المشكلات قبل بدايتها اعتماداً على جودة و مهارة الهاندى مان المختص فى حل المشكلة

والذى يقوم بالإصلاحات بنفسه أو بواسطة  مجموعه من الفنيين على حسب العمل المطلوب انجازهوبذلك يتم إنهاء جميع المشكلات وتخفيف الأعباء عن الناس

والهدف من الفكرة هو التعامل مع شخص واحد ,مضمون وموثوق فيه لأنه سيكون ممثل الشركة وهو الذى سيتم التعامل معه ماديا وهو المسئول عن ضمان جميع الإصلاحات التى يقوم بها بنفسه أو بواسطة الفنيين

كما يمتاز الهاندمان بوجوده داخل الحى مما يسهل من عملية إحضاره فى أسرع وقت ممكن و بذلك فأن مع نظام الهاندى مان يمكن طلب المختص عن طريق الإنترنت دون معاناة  الانتظار لأن الفنى المطلوب سوف يصل إلى المنزل أو اى أماكن فى ميعاد يتفق عليه الطرفين .

عند حدوث اى عطل فى المنزل مثلاً هناك العديد من الأسئلة التى تطرح نفسها

1-  كم من الوقت سيستمر فى إنتظار الفنى؟

2-  كم سيتكلف حل هذه المشكلة؟

3-  كيف احصل على قطع غيار ذات نوعيه جيده و بأسعار مناسبة؟

 ومن هنا و بحثاً عن الإجابة نجد ان خدمه الهاندى مان توفر المال و الوقت الثمين بالإضافة إلى ضمان جودة العمل حيث أفضل الخدمات التي تلبي احتياجات ومتطلبات عملائها. وسوف يتحقق ذلك من خلال التواصل المستمر وذلك بمقابل اشتراك شهرى لك شقة وذلك للقيام بأعمال الصيانة الدورية وبأفضل خدمة ممكنة

من أهداف المشروع

– القضاء علي البطالة عن طريق إيجاد فرص عمل عديدة تتناسب مع مهارات وخبرات كل شخص وأوضاعه الاجتماعية

– العمل من خلال هذا المشروع لا يسبب ضغط  فى المواصلات، ولا يتطلب من مصروفات إضافية للخروج للعمل لأن الصنايعى سيكون من داخل الحى

–  تحسين الوضع الاجتماعي لأفراد المجتمع باختلاف طبقتهم عن طريق الوصول إلي مستوي معيشة افضل من خلال العمل بعائد مجزي

–  البدء فى العمل الحر دون الاحتياج إلى رأس مال كبير لتحقيق ذلك و

– توفير متخصصون في الحلول التقنية لخدمة العقارات السكنية والتجارية. و توفير خبره تشمل الأعمال الكهربائية وتكييف الهواء ، النجارة (خشب / الألومنيوم)، والسمكرة والمشاريع البسيطة والتنسيق الزرع

أسلوب تنفيذ المشروع

من خلال تصميم موقع إلكتروني خاص بالمشروع يتم فيه دعوه لكل المهتمين للعمل بالمشروع للمشاركة فيه و ذلك بمقابل مبلغ شهرى متفق عليه لضمان الجدية      

و كل حرفي أو فني  أو مهتم  يقوم بأعداد ملف شخصي على الموقع يضم كل مهاراته و خبراته فى العمل و معلومات خاصة بت  و من هنا سيضم الموقع كل الخدمات التى تلبى رغبات العملاء

و نجاح العامل يظهر من خلال أسلوبه فى العمل وإتقانه و الذى يكتب فى ملفه الشخصى مما يحدد إلي حد كبير نجاحه ويحدد أيضا العائد المادي الذي سوف يحصل عليه

نسعى لعمل نموذج معين يجمع بين طياته الاحترافية والجودة العالية لتوفير خدمه جيده تريح كل المشتركين فى المشروع

 إلى جانب توفير خدمة الزيارة الدورية للمكان و التأكد من راحة العملاء و ذلك من خلال تقسيم العمل داخل المشروع إلى جزأين ( المايكرو _ الناتو) حيث الناتو الفنى الذى يجيد عمل معين مهما  كان حجمه و المايكرو و سيكون هناك مسئول عن الموقع دوره هو التنسيق ما بين الصنايعى و العملاء

التمــيز مبدئنــــــا

و ذلك من خلال بناء نظام يناسب كافة إحتياجات العملاء فنحن مميزون لأننا :

جاهزون : دائماً بكل ما تحتاجه  ، فلدينا كافة الأدوات وقطع الغيار اللازمة لكل أعمال الكهرباء ، التكييف ، النجارة بنوعيها و السباكة ….. فوقتك لن يضيع بانتظار شراء تلك القطع

احترام الخصوصية : فإن كنت غائب عن المنزل .. ؟ لا تقلق .. فقط أعلمنا

 و سوف نوفر لك خيارات الراحة و الأمان

نهتم بنظافة عقارك:

فمنزلك هو منزلنا .. نحن نعمل على الاهتمام بنظافة  منزلك وسلامة أثاثه

المتابعة و المراقبة :حيث الأشراف الدائم على العاملين لضمان ألجوده فى العمل

كما أننا نسعى من جانب آخر إلى :

رفع المهارة : حيث رفع مهارة العامل من خلال إتقانه للعمل و حبه له و تدريب من يرغب بذلك من اجل تشغيل أحسن عماله داخل المشروع

محاربة العاطلين: فالمشروع يفتح مجال واسع لكل من يرغب بالعمل فى إيجاده كما يوفر التدريب قبل العمل فيه ليتحول العاطل إلى عامل يفيد نفسه و يفيد من حوله

آليـات التـنفـيذ

ان أساسيات ومبادئ العمل الحر معروفة عالميا و لكن يكون هناك دائما معوقات مثل (الوضع الاجتماعي أو المكانة العائلية أو التزامات المنزل أو الشكل العام أو عدم مناسبة العائد من العمل)

 ولان هناك فئة كبيرة جدا تساهم بالنسبة الأكبر في تعداد البطالة و مثل  فئة الفنين و الصانيعية، فقد تم التفكير في هذا المشروع حتي يتمكن كل فرد من الحصول علي عائد مادي من ناحية ومن ناحية اخري القضاء علي بطالة هذه الفئة و تحسين الوضع الاجتماعي و محاولة الوصول إلي مستوي معيشي افضل، وفي نفس الوقت تزويد المجتمع بمنتج جيد ومفيد يحتاجه ويتطلع إليه

و من هذا المنطلق جاءت فكرة مشروع ( الهاندى مان) ، ويعتمد العمل في هذا المشروع علي نظام وحدات العمل الصغيرة ( ماكرو – نانو )،

الاستفادة من الإشتراك فى المشروع

أولاً : بالنسبة للمايكرو و هو الشخص الذى يكون مسئول عن المشروع بأكمله والمسئول عن الموقع ويكون حلقة الوصل بين الصنايعى والعملاء  حيث يقوم بالاتفاق وتنظيم العمل و تحديد الوقت المناسب للعميل للكشف الدورى شهرياً لتوفير الوقت لكل العملاء  و بذلك فأن مهام هذا الرجل تكون محددة و يصبح بمثابة صاحب المشروع يقوم بالإشراف علية  ومراجعة مستندات المشروع مثل، الخطط وتقارير الحالة

الدفاع عما تراه الأفضل للمؤسسة وأصحاب المصلحة وذلك في المناقشات والقرار

إلزام مدير المشروع وفريق العمل بإظهار الكفاءة والخلق والالتزام كما ان بجمعية لمجموعة من العمال و الشقق التى ترغب فى الأشتراك يكون له نسبة على ذلك مما يوفر له ربح و عائد مادى

ثانياً : بالنسبة للنانو (و هو الشخص الذى يقوم بأى نوع من أنواع الصيانة) اى شخص يكلف بالعمل ضمن فريق ويكون مسئولاً عن بعض أنشطة المشروع و من خلال إشتراكه فى المشروع فأنة حصل على فرصة عمل حر يستطيع من خلاله تحقيق دخل مادى مربح يوفر له حياة كريمة .

ثالثأ بالنسبة للمحصل (و هو الشخص الذى يقوم بتحصيل الإشتراك من العملاء شهرياً أو سنوياً حسب الإتفاق مع العميل ) و بذلك فهو يشغل وظيفة تعود علية بالنفع المادى من ناحية و الاجتماعى من ناحية أخرى  حيث توسيع علاقاته و معرفة بعدد كبير من الأفراد .

رابعاً : المحاسب و هى فى حد ذاتها و وظيفة يبحث عنها الكثير من الخرجين .

نموذج للتطبيق

مثلاُ فى حرفة النجارة

تقوم الفكرة علي أنه هناك الكثير من منتجات الأخشاب لا تحتاج إلي كميـات كبيـرة من الخشب بل علـى العكـس تعتمـد علـي الجودة العالية و الذوق الرفيع و في الغالب تكون هذه الأعمال غالية السعر بالنسبة إلي تكلفتها و هناك بعض الأعمال التي يمكن لفرد واحد القيام بها مثل

( الترابيزات بأنواعها – المكاتب – الأبواب – الشبابيك – و هناك أيضا بعض الأعمال الفنية الخشبية )

كمـا يوجـد أعمال لفريق كامل يقوم كل فرد فيه أيضـا بالعمل علـي قطعـة واحدة فقط علـي حسـب نـوع المنتـج مثـل 

(الأثاث المنزلى البسيط  – الأطقم الكاملة – المطابخ – غرف النوم ) .

حرفة النجارة من خلال فكر العمدة  داخل المشروع تتخلص فى أن يقوم الحرفى بتصنيع المنتجات فى بيته دون أن يتكلف شىء . عندما يتخصص الحرفى فى عمل منتـج واحد بعينه أو أثنين على ألأكثر سيجعله متقناً لهذا المنتج و لأنه جيد منذ البداية في صناعته و بتكرار العمل فيه يستطيع ان يصل إلي أعلى مراحـل الجودة حيث انه لا يريد صنع الكثير من العمل في وقت قليل بل علي العكس فهو يريد ان يصنع قطعة واحدة تأخذ وقتا اكبـر و لكـن تخرج بجودة عالية و صورة أفضل فيكـون ثمنها أعلـى ويستطيع مراعاة الجـودة فى الخامات التـى يتطلبهـا السوق بل يستطيع أيضا صنع سمعة جيدة من عمله  مما يوفر له فرصة للحصول على عائد مادى مربح فلو قام النجار بصناعة قطعة أثاث صغيرة داخل منزلة و كان تكلفة الخشب مثلاُ 100 جنية و أجر الصانع 100  و تم طرح المنتج 300 جنية فمؤكد انه سيكون هناك من يقوم بشراء هذا المنتج الذى يتميز عن غيره فى الجودة و الإتقان .

كيف يمكن تحقيق فكر اللول داخل مشروع الهاندى مان

حياة الرفاهية  و التكيف مع الحياة وتبسيطها:

 من خلال رفع دخل الفرد بحيث نقوم بمساعدته على توفير سبل معيشية أفضل تعود  علية بربح  كثير كذلك نوفر له سبل الراحة داخل المشروع فالعامل أو الفنى موجود داخل نفس الحى فلا يكون هناك مشكلة فى الموصلات التى تهدر الوقت كذلك يوفر المشروع فرصة إعادة توجيه  الأموال المصروفة التى تزيد علينا من عبء تحمل المشاريع مثل  (الإيجار –  المصروفات الأخرى من المواصلات والطعام فى الخارج ) مثل صاحب العمل الذى يدفع إيجار لمحل بمبالغ كبيرة إما داخل مشروع الهاندى مان فكل ما على الفنى هو حجز مكان داخل الموقع

التكسب مما تتعلم :

 حيث تَعلم شئ تستطيع أن تربح منه حتى لا يضيع وقتك بدون نفع و تستطيع التعلم أكثر و أكثر فاستغلال ما تعلمته عن طريق توجيه إمكانياتك  للاستفادة منها حتى تستطيع بناء وحدتك الخاصة بك و التى تستطيع من خلالها زيادة دخلك و فى مشروع الهاندى مان يمكن أن تتعلم حرفة واحدة أو أكثر و تستغلها فى العمل مما يوفر لك فرصة عمل مما تعلمت

حرية الحياة:

اعتماد العامل أو الحرفى أو الصنايعى  على نفسه وإمكانياته فى عملة فهو حر غير مقيد بوظيفة أو ساعات عمل محددة مما يجعل العامل يقدم خدمات أفضل بلا قيود